التاريخ : الأحد 21 إبريل-نيسان 2019 : 11:12 مساءً
د- نجيبة مطهر
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed كتابات وأراء
RSS Feed د- نجيبة مطهر
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
د- نجيبة مطهر
المؤتمرات الخليجية وتأثيرها على المشهد اليمني
مايجري في صنعاء
ايها الضمير العربي والاسلامي والدولي..
رسالة للجيش العربي السوري
للخروج من الأزمة السورية.. سوريا أمانة في أعناق جميع أبنائها السوريون والعرب..!!

بحث

  
الاستحقاق الدستوري لانتخابات رئاسة الجمهورية..محطة نوعية بحياة السوريين
بقلم/ د- نجيبة مطهر
نشر منذ: 4 سنوات و 9 أشهر و 17 يوماً
الخميس 03 يوليو-تموز 2014 06:53 م

 سوريا تمر اليوم بلحظة مفصلية دقيقة وحساسة ومحطة نوعية لحياة ومستقبل السوريين لنيل الاستحقاق الدستوري الذي يشكل منعطفا جديداً في العملية الديمقراطية في لأنه يجسد عظمة سورية و التمسك بإرادة الحياة وممارسة حقوقه الطبيعية ودعما لسياسة الصمود الوطني التي تنتهجها سورية
لذلك فإن القضية لا تعني انتخاب رئيس فقط بل تقرير مصير وليختار الشعب السوري من هو الأقدر على إدارة المرحلة، واتخاذ القرار وإطفاء نار الفتنة .. ثلاث سنوات ونيف من الدعاية والمزاعم والادعاءات والفبركات المختلفة لم تصل بالقيادة السورية إلى حالة الرعب التي وصل اليها خصومها من مسألة صندوق الاقتراع .و المواطن يدرك تماما ان المعارضة الخارجية تفتقد التجربة والخبرة وهي بعيدة عن الشارع،. و لو كان يفكر بوطنه لما أوصل الأمور إلى ما وصلت إليه اليوم، ولما رفضوا الانتخابات, ولكن النزعة الانقلابية كما يبدو صارت متأصلة لدى هذه القوى وغالبة عليها، وقد تجلى ذلك في انقلابها على الشرعية الدستورية وهو ما فطن إليه أبناء الشعب السوري العظيم واستشعروا خطورته، ويعملون اليوم على انجاح الاستحقاق الدستوري لانتخابات رئاسة الجمهورية في الثالث من حزيران القادم لأنه سيكون محطة نوعية بحياة السوريين و يجسد عظمة سورية وبالتالي فإن إصرار الشعب السوري على التمسك بإرادة الحياة وممارسة حقوقه الطبيعية ودعمه لسياسة الصمود الوطني التي تنتهجها سورية, لأنه يعلم بالمخططات التي تتربص بالدولة السورية لإسقاطها من خلال نشر الفوضى الخلاقة، و تقسيم عدد من الدول العربية بالفعل أو هي علي أعتاب التقسيم الفعلي مثل السودان وليبيا والعراق واليمن والآن يحاولون إسقاط سورية لكن سورية هي قلب العالم الإسلامي والعالم العربي، والقوات المسلحة السورية هي أقوى الجيوش العربية الآن فلن ينجحوا وستنتصرسورية باذن الله..

في الأحد 25 مايو 2014 06:53:44 م
تعليقات:
تعليقات:
ملحوظة:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع حزب البعث العربي الإشتراكي-قطراليمن نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى كتابات وأراء
كتابات وأراء
نبيل الصعفاني
في حديث مختلف .. ِ الرئيس هادي يوبخ الراسبين في التربية الوطنية ؟
نبيل الصعفاني
الرفيق/خالد السبئي
غزة مواقف بهلوانية للمجتمع الدولي من العربدة الصهيونية
الرفيق/خالد السبئي
نبيل الصعفاني
المصالحة الوطنية واصوات المزايدين !
نبيل الصعفاني
د/فؤاد دبور
التمسك بالفكر القومي العربي
د/فؤاد دبور
الرفيق/خالد السبئي
سوريا ستقدم درسا للعالم في ممارسة الديمقراطية..!
الرفيق/خالد السبئي
الدكتور / جهاد عبدالرحمن
الأحزاب اليمنية في مهمة ضد التاريخ المعاصر
الدكتور / جهاد عبدالرحمن
الـمـزيـد
جميع الحقوق محفوظة © 2010-2019 حزب البعث العربي الإشتراكي-قطراليمن
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.042 ثانية