التاريخ : الثلاثاء 19 سبتمبر-أيلول 2017 : 04:53 مساءً
منظمة صحفيات بلا قيود
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed الحقوق و الحريات
RSS Feed منظمة صحفيات بلا قيود
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
منظمة صحفيات بلا قيود
منظمة صحفيات بلا قيود تصف العام 2011 بالأسوأ في انتهاكات حقوق الإنسان
بلاقيود تحتفي بالحرب الصامته واستيراد الموت
بلاقيود تحتفي بالحرب الصامته واستيراد الموت

بحث

  
بلا قيود تدعو لإسقاط المحكمة المتخصصة بالصحفيين
بقلم/ منظمة صحفيات بلا قيود
نشر منذ: 7 سنوات و 10 أشهر و 14 يوماً
الأربعاء 04 نوفمبر-تشرين الثاني 2009 07:09 م

 تابعت منظمة صحفيات بلا قيود بقلق بالغ مستجدات الأوضاع التي تتعرض لها حرية التعبير في اليمن والتي ازدادت انتهاكات في الآونة الأخيرة فالي جانب الاختطاف والإخفاء القسري هناك المحاكمات والإحكام الجائرة وهناك الشتائم والسب والقذف في الصحف ومصدرها الوحيد هو السلطة التي لا تحترم المواثيق الموقعة عليها.
 وإذ تدين منظمة صحفيات بلا قيود الحكم بحبس رئيس تحرير صحيفة المصدر سمير جبران عاما كاملا مع وقف التنفيذ ومنعه من الكتابة والنشر لمدة عام كذلك ’وبسجن الكاتب الصحافي منير الماوري سنتين مع النفاذ ومنعه من الكتابة مدى الحياة ’ فإنها تؤكد أن هذا الحكم صادر عن محكمة استثنائية وغير دستورية وهي المحكمة المتخصصة بقضايا الصحفيين ’ وأن المنظمة قد سبق لها التحذير من هذه المحكمة ودعت لإسقاطها عبر عشرات الاعتصامات التي نفذتها في ساحة الحرية لعدم دستوريتها ولكونها استثنائية جاءت من أجل التفرغ لمعاقبة الصحفيين وأصحاب الرأي والتنكيل بهم.
 كما تستهجن المنظمة بشدة اختطاف الصحفي صدام الأشموري من قبل الأمن السياسي وإخفاءه قسريا لتسعة أيام بدءا من يوم الخميس 22 – أكتوبر-2009 وذلك أثناء قيامه مهمة صحفية في محافظة مأرب ’ وبلا قيود إذ تنظر باشمئزاز وغضب كبير لحوادث الاختطاف والإخفاء القسري التي بدأت السلطة في انتهاجها مع الصحفيين وقادة الرأي ,كما حدث مع الصحفي محمد المقالح المخفي قسريا منذ 17 –سبتمبر -2009 , فإنها تؤكد أن جريمة الإخفاء القسري جرائم دستوري لاتسقط بالتقادم , وإنها ستؤدي بكل المتورطين فيها بدءا بالآمر وانتهاء بالمنفذ إلى المثول أمام المحكمة الجنايات الدولية.
كما تعلن المنظمة تضامنها مع مراسل قناة الجزيرة أحمد الشلفي تجاه الحملة الإعلامية الشرسة التي تعرض لها من قبل إعلام السلطة وإعلام الحزب الحاكم .
 أن منظمة صحفيات بلا قيود وهي تعلن تضامنها الكامل مع الصحفيين المنتهكة حقوقهم فإنها تدعو الصحفيين إلى رص صفوفهم وتدعو منظمات المجتمع المدني المحلية والدولية إلي اتخاذ دورها في حماية الحقوق الدستورية وفي مقدمتها الحق في حرية التعبير.
 كما تدعو جميع أنصار حرية التعبير إلي الاشتراك في اعتصاماتها كل الثلاثاء الساعة العاشرة في ساحة الحرية للضغط على السلطات من أجل حرية التعبير ومن أجل إطلاق صحيفة الأيام وكشف مصير الصحفي محمد المقالح والإفراج عنه وعن الصحفيين فواد راشد وصلاح السلقدي , وكذلك إسقاط المحكمة المتخصصة بقضايا الصحفيين , ومن أجل إيجاد بيئة إعلامية يمنية تخلو من الانتهاكات وتحترم المواثيق الموقعة عليها والحقوق المقرة دستوريا.

تعليقات:
تعليقات:
ملحوظة:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع حزب البعث العربي الإشتراكي-قطراليمن نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى الحقوق و الحريات
الحقوق و الحريات
محسن احمد
تدشين حمله تضامنية لإطلاق سراح المعتقلين على ذمة حرب صعدة
محسن احمد
اااااااا
في ظل صمت حكومة الحصان:السلطات السعودية تواصل أهانة اليمنيين وسلطان الدعيس نموذج
اااااااا
اااااااا
هيومن رايتس :قانون الطوارئ لا يُلغي الحقوق الأساسية
اااااااا
منظمة التغيير تنظم اعتصاما للمطالبة بالقبض على المتهمين بقتل القبيطة والدكتور درهم القدسي ومحاكمتهم
صادر عن منظمة التغيير
تجميد زواج طفلة من12 إلى 18 من قبل منظمة حقوقية
سعاد محمد
معتصمون أمام مكتب النائب العام للمطالبة بإطلاق المقالح والسلقدي وراشد
ثابت حسين
الـمـزيـد
جميع الحقوق محفوظة © 2010-2017 حزب البعث العربي الإشتراكي-قطراليمن
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.029 ثانية