آليات الحماية المقدمة للضحايا في ندوه تنظمها مفوضية الأمم المتحده لحقوق الإنسان في حرض
محرر البعث



نظم مكتب مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الانسان في اليمن حلقة توعوية حول آليات وسبل الحماية المتوفرة لضحايا انتهاكات حقوق الانسان والتي من الممكن تقديمها من قبل الهيئات والمنظمات الدولية ومنظمات المجتمع المدني العاملين في المنطقة وهدفت الورشة التي شارك فيها اكثر من 62 من ممثلين عن الهيئات والمنظمات الدولية والمحلية من حجة والحديده وصعدة وعمران وصنعاء وكذلك ممثلي من السلطة المحلية والأجهزة الامنية والمحاميين والإعلاميين والنشطاء الحقوقيين في المحافظة إلى التعريف بدور منظمات المجتمع المدني الدولية والمحلية في توفير الحماية القانونية والاجتماعية للضحايا حقوق الانسان و تعريف ببعض أنشطة المفوضية السامية لحقوق الانسان وسبل التعاون مع بقية الجهات لضمان حماية أفضل لحقوق الانسان والحد من الانتهاكات وفي جلسة الإفتتاح تحدث الأستاذ أحمد عبده شديوه رئيس المجلس المحلي بمديرية حرض حيث تقدم بالشكر والتقدير لمفوضية الامم المتحده لحقوق الإنسان بالنيابة عن محافظ المحافظة والامين العام للمجلس المحلي فهد دهوش والذي تغيب عن الحضور لأسباب قال بانها طارئة. كما شدد شديوة على اهمية تنفيذ من مثل هذه الفعاليات التي وصفها بالمهمة كونها تقوم بتعريف المجتمع المدني حول ماتقوم به المنظمات من تقديم وسائلهها المتاحة في مجال العون القانوني والحماية. مؤكداً وقوف السلطة المحلية والأجهوة الامنية مع كل الجهود التي تقوم بها المنظمات الدولية والمحلية في حماية حقوق الانسان. من جانبة أستعرض الصحافي والباحث الحقوقي هشام المخلافي ممثل مفوضية الامم المتحده لحقوق الإنسان نبذه عن مكتب المفوضية والخدمات التي تقوم بها في حماية حقوق الإنسان وذكر المخلافي قائلاً بان المفوضية تقوم برصد حالة حقوق الإنسان وتطوراتها في اليمن وتقدم تقارير منتظمة عنها وتتفاعل على نحو مباشر ومستدام مع النظراء الوطنيين، بما في ذلك القيام بالدعوة بشأن القضايا الحساسة المتعلقة بحقوق الإنسان والإصلاحات المؤسسية والقانونية والقضائية. مضيفاً بان يقوم بتقديم المساعدة التقنية والدعم التقني إلى المؤسسات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني ذات الصلة بشأن المسائل المتعلقة بالعدالة الانتقالية، والقطاع القضائي، والحقوق المدنية والسياسية، وحقوق النساء والأطفال، وحقوق الجماعات المهمشة، والحق في التنمية، والحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وكما يقوم المكتب ببناء وتدعيم القدرات الوطنية القائمة لتعزيز وحماية حقوق الإنسان، بالتعاون مع وكالات الأمم المتحدة الأخرى وغيرها من الكيانات. وقد حقق المكتب بناء الثقة وإنشاء شبكة قوية مع المؤسسات الحكومية الرئيسية ومنظمات المجتمع المدني.. وخلال جلسات الفعالية أستعرضت خمس أوراق عمل لكلأ من الاستاذ احمد عسكر مسئول البرامج في منظمة رعاية الطفولة ركزت حول مفهوم الحماية ووسائل التي تقدمها المنظمة للضحايا الاطفال وورقة أخرئ ركزت علة مفهوم العون القانوني والوسائل التي تقمها نقابة موظفي السلطة القضائية بصنعاء استعرضها المحامي نجيب الوحيشي.بالاضافة الى ورقة عمل قدمتها الاستاذ نورا الشامي عضو مؤتمر الحوار ورئيسة فرع الاتحاد الوطني للمهمشين في الحديده تركزت على التعريف بقضايا المهمشين في اليمن مستعرضة بعض الانتهاكات التي تطال المهمشين او الاخدام ودور الاتحاد في حماية الضحايا. وفي جلسة النقاش التي دراها الاخ هشام المخلافي والناشطة سميرة بلح أستع

في السبت 28 فبراير-شباط 2015 10:57:13 ص

تجد هذا المقال في حزب البعث العربي الإشتراكي-قطراليمن
http://albaath-as-party.org
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://albaath-as-party.org/articles.php?id=10566