اليمن بحاجة الى نصف قرن لاصلاح الاختلالات
البنك الدولي

فى تقرير للبنك الدولى

اليمن بحاجة الى نصف قرن لاصلاح الاختلالات

 

تكشف التقارير الصادرة عن المنظمات الدولية تردي مختلف الأوضاع فى اليمن وفشل مؤسساتها المختلفة بصورة تنذر بأنهيار الدولة وقال البنك الدولي بأن اليمن بحاجة الى نصف قرن من الزمان لتغطية الفجوة فى نسبة التعليم وفرص العمل المتواجدة فى السوق وتطوير نوعية التعليم واللحاق بركب الدول المتقدمة شريطة العمل الجاد واعادة النظر فى منظومة التعليم الحالية.. معيدأ سبب ذلك الى ارتفاع معدلات الرسوب وخلصت دراسة نفذها البنك الدولي بالتعاون مع وزارة التخطيط والتعاون الدولي الي ان الوضع الراهن للتعليم فى اليمن بات مترديا وبحاجة ماسة الي اعادة النظر فى السياسات للمنظومة التعليمية برمتها.

 ودعا مسؤولون فى وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني والمهني والشئون الأجتماعية والعمل فى ورشة عمل خاصة بعرض نتائج التقرير العام حول وضع التعليم فى اليمن الي ضرورة العمل المشترك لتبني رؤية مشتركة موحدة لأعادة النظر فى منظومة التعليم بما يواكب المتغيرات الأقتصادية واحتياجات ومتطالبات السوق العمل المحلى والاقليمي وتطوير المناهج وتاهيل المدرسين والاهتمام بالجودة والمعايير ونوعية التعليم ..

 وشدد التقرير على ضرورة الاصلاحات الأدارية والتمويل فى برامج التعليم الفني والمهني والغاء سنة الانتظار قبل الالتحاق بالجامعة وخلق شراكة حقيقية مع القطاع الخاص باعتبارة المستفيد من مخرجات المؤسسات التعليميه والتوسع فى التعليم الخاص وترشيد نظام التعليم الموازي فى الجامعات الحكومية.

(المصدر- الجماهير )

 


في الخميس 23 يوليو-تموز 2009 05:21:50 ص

تجد هذا المقال في حزب البعث العربي الإشتراكي-قطراليمن
http://albaath-as-party.org
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://albaath-as-party.org/articles.php?id=12