سورية انتصرت ولن تنكسر .. في أعماق التاريخ..!!
المحررالسياسي لموقع السبئي
المحررالسياسي لموقع السبئي
حرب متعدد الأشكال والمجالات والمناحي تواجهها سورية الإرض والإنسان الدور والموقف الشعب والقيادة ..
سورية بكل مقوماتها تواجه ..حرب غير مسبوقة في التاريخ تواجهها سورية , وحرب لها ميادين وجبهات متعددة تخوضها سورية , أكثر من ثلاثة أرباع دول العالم تخوض حربا مفتوحة مع سورية الشعب والإرادة .. القيادة والموقف , الدور والمكانة , حرب عمرها يقارب العامين لكن فكرتها تمتد لجذور تاريخيه موغلة .. عظيمة هي سورية شعب وقائد وقيادة دور ومكانة وتاريخ وموقع جغرافي تسقط أمامه اعتى الأسلحة وأكثرها تقنية وتطور ..
لهذا نرى السعار المجنون الذي يستهدف سورية ونرى الاخفاقات تتوالى لاعداء سورية الذين لم يتركوا سلاحا إلا وجربوه .. من الاسلحة التقليدية للعمليات الإرهابية , للتظليل الإعلامي للكذب لفبركة الحكايات والرويات حتى هيوليود دخلت في خط المعركة لتنتج أفلاما لتسريبها بهدف التظليل عما يجري في سورية ومع ذلك فشلت كل المخططات والمؤامرات وسقطت تحت أحذية الجيش العربي السوري وافشلتها حكمة وروى وعصامية وحصافة قيادة تعرف جيدا دورها كما تعرف أهداف ونوايا أعدائها ..
لكل هذا لجا صناع الموت للعمليات الإرهابية ..خطف وقتل إعلاميين , نسف مؤسسات إعلامية استهداف رسمي عربي للإعلام العربي السوري , وتصريح للقتلة باستهداف كل صوت عربي سوري يحمل مشعل الحقيقة .. الله ما أعظمك يا سورية .. وما أحقر واتفه أعدائك , لا والمثير أن كل ما يجري لسورية وفي سورية يقابل بغطاء سياسي عربي ورضاء صهيوني ودولي , حتى استهداف الإعلاميين وهو عمل مدان في كل القوانيين والتشريعات العربية والدولية ,لم نجد بالمقابل كيان صحفي عربي مهني يدين ما يتعرض له الإعلام العربي السوري وكوادره , فالمنظمات الصحفية العربية والدولية التي تشغل العالم ببياناتها على صحفي أوقف في قسم شرطة في هذه البلد أو تلك , فأن هذه المنظمات تقف صامته أمام خطف وقتل الصحفيين في سورية كما تقف متفرجة وصامتة أمام نسف وتفجير المؤسسات الإعلامية السورية , لا ن ثمة غطاء عربي منح لكل هولاء القتلة والمجرمين لكن أسواء موقف هو مواقف المنظمات الحقوقية العربية والدولية التي سقطت وتعرت مواقفها واتضح أنها مجرد جوقة للأرتزاق تعمل في خدمة محاور استخبارية واجهزة دولية وهي عجزة حتى عن الإدانة خشية على حفنة من ( الدولارات) تتسلمها كدعم شهري وتقتات منها على حساب قيم تهدر وكرامة تستنزف ..!!
نعم سوف تنتصر سورية حتما وأكيد ..بل أن سورية الصمود والمقاومة انتصرت ولن تنكسر دولة كسورية فهي ضاربة الجذور في اعماق التاريخ .. وسورية دولة صنعتها أنهار من الدماء وجبالا من جماجم الشهداء الأبطال ولم تصنعها شركات النفط الأمريكية ولا الأجهزة الاستخبارية الغربية ..

في الأربعاء 15 أغسطس-آب 2012 12:44:02 ص

تجد هذا المقال في حزب البعث العربي الإشتراكي-قطراليمن
http://albaath-as-party.org
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://albaath-as-party.org/articles.php?id=368