بمشاركة ما يزيد عن 90 منظمة مجتمع مدني لدعم الحوار الوطني يقترح آلية لإختيار ممثلي المنظمات في مؤتمر الحوار
ماجد عبد الرحمن
ماجد عبد الرحمن
أقام تحالف منظمات المجتمع المدني لدعم الحوار الوطني يوم الاثنين بفندق كمفورت بصنعاء ندوة بعنوان " آليات مشاركة المجتمع المدني في الحوار الوطني" بمشاركة ما يزيد عن 90 منظمة من منظمات المجتمع المدني من مختلف أنحاء الجمهورية.
الندوة التي افتتحها الأستاذ مصطفى نصر رئيس الهيئة التنسيقية للتحالف بكلمة رحب فيها بالجميع من مشاركين في الندوة ومندوبي وسائل الإعلام المختلفة , منوها إلى أن هذه الندوة تأتي في إطار دور منظمات المجتمع المدني في دعم الحوار الوطني .
 من جانبه قدم الأستاذ نبيل عبدا لحفيظ الأمين العام المساعد للتحالف مداخلة حول " آلية مشاركة المجتمع المدني في الحوار الوطني " ,تطرق فيها إلى أهمية دور المجتمع المدني في تهيئة الجماهير وتفعيل الاصطفاف الشعبي لنجاح الحوار وكذلك المساهمة في تقريب وجهات النظر وتخفيف التوترات السياسية . 
هذا و قدم الأمين العام المساعد للتحالف الدكتور عبد الله الشليف رؤية حول "مقترحات ومعايير اختيار المنظمات في مؤتمر الحوار الوطني" تطرق فيها إلى بعض المقترحات كأن تزكي كل عشرين منظمة, منظمة واحدة للمشاركة في الحوار وأن يتم تقسيم المقاعد إلى تفرعات المجتمع المدني كالنقابات والاتحادات والمنظمات الحقوقية والتنموية والجمعيات الخيرية".
 وأضاف الشليف " أن المنظمة لابد وأن تكون مرخصة وتقدم ثلاثة أنشطة تثبت فعاليتها بحيث تسلم ما يثبت أنشطتها بالصور الفوتوغرافية ولوحة الفعالية أو النشاط".
من جهتها استعرضت الأستاذة انتصار العاضي رئيسة مؤسسة كل البنات "رؤية مشاركة النساء في الحوار الوطني"تطرقت فيها إلى مشروع اصوات محلية تصنع تأثيرا وطنيا والذي يهدف إلى رفع أصوات النساء والرجال من القاعدة الشعبية فيما يتعلق بقضايا النساء إلى صانعي القرار خلال مرحلة الحوار الوطني والمرحلة الانتقالية طالبت فيها بإعطاء دور أكبر للمشاركة النسائية في الحوار الوطني".
وأكدت العاضي على "أهمية دور المرآة وما باتت تلعبه في بناء الدول الحديثة" .
 
تخلل الندوة نقاش مستفيض حيث ابتدأ النقاش بمداخلة للدكتور محمد السعيدي قال فيها:" أن العدد المحدد لمنظمات المجتمع المدني هو عبارة عن فتات وأن الأحزاب السياسية استحوذت على جل المقاعد وأبقت الفتات لمنظمات المجتمع المدني".
 فيما استنكر الدكتور محمد عبد المجيد القباطي في مداخلته بإهمال المجتمع المدني في دوائر الحوار ,وقال قباطي :" هناك إضعاف كامل لدور المجتمع المدني".
وفي مداخلة أخرى أكد الأستاذ مراد الغارتي رئيس منظمة تمكين أن هناك تحركات متسارعة نحو الحوار الوطني وان المهم هو وصول أفكار وإبداعات منظمات المجتمع المدني .
وجاءت مداخلة المهندس يحيي الشرقي من مؤسسة البرامج ليؤكد فيها "ان منظمات المجتمع المدني يجب ان يكون هدفها الوطن وان ما نريده هو ايصال رؤيا معينه للحوار بغض النظر عن من يمثل المنظمات في الحوار الوطني ".
واختتمت المداخلات التي أثرت الموضوع وناقشت العديد من الجوانب المهمة في هذا المجال بدعوة من فاطمة مشهور الى أهمية إتاحة الفرصة للنساء . 
الجدير ذكره ان تحالف منظمات المجتمع المدني لدعم الحوار الوطني أسس في بداية شهر اكتوبر 2012م ويضم مايزيد عن 90 منظمة .


في الجمعة 04 يناير-كانون الثاني 2013 04:58:13 م

تجد هذا المقال في حزب البعث العربي الإشتراكي-قطراليمن
http://albaath-as-party.org
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://albaath-as-party.org/articles.php?id=415