موقف الحزب
القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي - قطر اليمن تدين الجريمة الإرهابية البشعة بحق الأطفال والنساء والشيوخ الأمنيين في منطقة السيدة زينب في محافظة ريف دمشق

وقفت القيادة القطرية لحزبنا حزب البعث العربي الاشتراكي - قطر اليمن- مساء اليوم امام التفجيرات الإرهابية التي وقعت صباح يومنا هذا في منطقة السيدة زينب في ريف دمشق في الجمهورية العربية السورية ..وأسفرت عن ارتقاء عدد من الشهداء وإصابة آخرين. 
وقال البيان الصادر مساء اليوم إن القيادة القطرية وهي تدين هذه الجريمة الإرهابية البشعة بحق الأطفال والنساء والشيوخ الأمنيين وفي هذا الشهر الكريم أنما تدل على بشاعة العصابات الإجرامية ومن يقف خلفهم داعما ومساندا وفي مقدمتهم النظامين التركي والسعودي وحلفائهم الصهاينة والقوى الاستعمارية التي تسعى إلى ضرب كل ممكنات الحوار والتوافق بين الاشقاء في سورية كما تعمل وناصة النظامين التركي والسعودي على مواصلة تغذية الإرهاب وادواته وتشجيعه لمزيد من زعزعة استقرار وامن سورية وارباك اجهزتها العسكرية والامنية والسعي إلى تسجيل انتصارات وهمية وان على حساب نزيف دماء الابرياء بعيدا عن ساحات المواجهة . 
واكدت القيادة القطرية في بيانها أن العصابات الإجرامية التي استهدفت حي السيدة زينب صباح اليوم تسعى جاهدة لإشعال فتنة طائفية ومذهبية تناغما مع أهداف المشروع السعودي التركي الصهيوني وهو المشروع الذي اسقطته سورية عبر تلاحم مجتمعي مثالي بين الجيش والشعب ومؤسسات الدولة والوعي المجتمعي .. 
وقال البيان أن القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي -قطر اليمن - وهي تدين وتستنكر هذه الجريمة البشعة المنافية لكل القيم والاخلاقيات الدينية والوطنية والإنسانية وتتنافى مع كل دعاوى هوﻻء القتلة بالشراكة والحوار وتمثيل الشعب الذي ﻻ يؤمن بهم وﻻ يثق فيهم وﻻ يرى فيهم الا شلة من المرتزقة والقتلة وغالبيتهم جلبوا من كل اصقاع العالم لضرب السكينة والاستقرار داخل المجتمع العربي السوري وضرب مقومات الدولة السورية ومؤسساتها السيادية الوطنية وكذا ضرب هويتها القومية ..ناهيكم ان هذه الجريمة التي جاءات تعبيرا عن حالة الحقد الدفين لدى هذه العصابات الإجرامية جراء الانتصارات الميدانية التي يحققها جيشنا العربي السوري ميدانيا وكذا بعد اجتماع مجلس الشعب العربي السوري والقاء الرئيس القائد بشار الاسد كلمته التاريخية التي اثارت حنق وحقد هذه العصابات ومن يقف خلفها أضف إلى ذلك أن النظامين التركي والسعودي بحاجة إلى تغطية فضائحهما الداخلية عبر هذه الاختراقات الإجرامية في الداخل السوري خاصة بعد تنامي الاختلالات الأمنية في المدن التركية وبعد فشل النظام السعودي هو الاخر وعصابته في تحقيق أي انجاز يذكر ﻻ على الصعيد الميداني وﻻ على صعيد المفاوضات التي علقتها الرياض بحثا عن مخرج لعصابتها التي سجلت فشلها في كل الساحات .. 
وختمت القيادة القطرية للحزب إن القيادة القطرية قطر اليمن وهي تحمل اعداء سورية والامة العربية مسئولية هذه الجريمة وكل الجرائم الإرهابية التي استهدفت وتستهدف سورية الدور والرسالة والقدرات والموقف ، فأنها تتقدم من القيادة القطرية في قطرنا العربي السوري ومن الدولة والحكومة السورية وكل ابناء سورية العروبة والمقاومة وكذا من اسر الضحايا والجرحى بصادق العزاء والمواساة سائلين الله ان يتقبل الشهداء في جنات النعيم ويصبر اهليهم وذويهم بالصبر والسلوان وأن يشفى الجرحى .. 
المجد لسورية العروبة والإسلام .. 
النصر لجيشها ولمقاومتها ولشعبها العربي الحر .. 
الخزي والعار لكل القتلة والمرتزقة ومن يقف خلفهم .. 
صادر عن القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي - قطر اليمن 
صنعاء في 11 /6 / 2016م
ش
تجد هذه الصفحة في موقع حزب البعث العربي الإشتراكي-قطراليمن (حزب البعث العربي الإشتراكي-قطراليمن)
http://albaath-as-party.org
الارتباط إلى هذه الصفحة
http://albaath-as-party.org/content.php?lng=arabic&id=232