التاريخ : الأحد 17 أكتوبر-تشرين الأول 2021 : 04:41 مساءً
  سفير اليمن في سوريا:صمود اليمنيين أربعة أعوام أمام العدوان كشف أقنعة من يدّعون السلام
الثلاثاء 02 إبريل-نيسان 2019 الساعة 03 مساءً / البعث -خاص
 
 

أكد السفير اليمني في سوريا، نايف القانص، أن الشعب اليمني أفشل كل رهانات الصهيونية والغرب المجرم وأدواتهما في المنطقة بصموده وتصديه للعدوان السعودي الأمريكي على مدى أربعة أعوام. 

وأشار القانص في تصريح لـ"سبتمبر نت" إلى أن العالم أصبح ينظر إلى اليمن بإعجاب واحترام حيث تمكن من مواجهة الحصار بتطوير الصواريخ الباليستية وأدخل الطيران المسير على خطوط المواجهة أمام أعتى ترسانة أسلحة يستخدمها تحالف العدوان لقتل الشعب اليمني وتدمير مقدراته. 

لافتاً إلى أن الشعب اليمني كشف زيف من يدعون أنهم رعاة النظام الدولي ورعاة السلام، وأزال الأقنعة التي كانت تغطي قبح تعامل الدول العظمى التي تستخدم حقوق الإنسان كمادة للابتزاز وتحقيق صفقات كبرى على حساب دماء الأبرياء. 

وتطرق السفير نايف القانص إلى أن صمود اليمنيين جعل الدول التي تصدر السلاح للسعودية والإمارات، في مواجهة مع شعوبها الرافضة لقتل اليمنيين بتلك الأسلحة، حيث وصل صوت ذلك الصمود إلى مجلس الشيوخ الأمريكي الذي صوّت على وقف بيع الأسلحة لدول العدوان، منوهاً بأن ذلك الصمود كشف أيضاً أن دول العدوان هي الأدوات الرئيسة لتمدد النفوذ الصهيوني الأمريكي، والحارس الأمين للمصالح الصهيونية، والمتآمر الأول على القضية الفلسطينية. 

وأكد أن صمود اليمنيين طيلة الأعوام الأربعة أمام العدوان السعودي الإماراتي، خلط الأوراق على المجتمع الدولي، وكشف للعالم حقيقة الصراع في المنطقة، والأهداف الحقيقية من العدوان على اليمن، والتي تتمثل في السيطرة على المنافذ البحرية وتمكين الكيان الصهيوني منها .. خصوصاً السيطرة على جزيرة سقطرى والجزر المطلة على باب المندب، إضافة إلى السيطرة على الثروات النفطية، لإحكام السيطرة على الجزيرة العربية والتهيئة لتمرير صفقة القرن، وهو ما شهدناه من قرارات أمريكية بحق القدس، واليوم يتجه الهدف نحو الجولان بسوريا، وغيرها من المشاريع التي تطمح أمريكا وإسرائيل إلى تحقيقها بمساعدة دول الرجعية العربية. 

مضيفاً أن الشعب اليمني فرض إرادته على أرض الواقع، بالتفافه حول قيادته السياسية وجيشه ولجانه الشعبية، وخروجه المشرف للعام الرابع توالياً في كل محافظات الجمهورية، والذي أوصل رسالة قوية للأطراف الدولية التي ترعى الحل السلمي في اليمن، مؤكداً أن تعامل صنعاء بإيجابية مع مسارات السلام يأتي من موقع المفاوض القوي والحريص على مصلحة الشعب، وإرادته في التحرر، وحقه في السيادة على أرضه وقراره السياسي والعيش بسلام. 

ونوه القانص الى أنه لابد من العمل السياسي والدبلوماسي على كل المستويات الخارجية، بما من شأنه تعزيز إرادة الشعب في تحقيق السلام العادل المبني على المصالح الدولية المشتركة وحسن الجوار. 

ودعا السفير نايف القانص كل من يعملون في صفوف العدوان من اليمنيين - في الداخل والخارج - إلى مراجعة التاريخ والنظر كيف كانت نهاية كل عميل ومرتزق، حيث تنتهي الحروب وتكون أولويات العدو هي التخلص من مرتزقته، منوهاً بأن الفرصة لا تزال مواتية للعودة إلى صف الوطن، كما دعا القانص كل العرب الذين يعملون تحت مظلة الصهيو أمريكية إلى الاعتبار من النهايات المأساوية التي حلت بعملاء إسرائيل وأمريكا، حيث ستتخلى عنهم أمريكا كما تخلت عن شاه ايران، مؤكداً أن نهايتهم ستكون مأساوية، لأنهم أفرطوا في الخصومة ضد أشقائهم اليمنيين، مشيراً إلى الأخطار التي تحيط بالمنطقة، حيث توشك الأردن أن تكون أول كبش فداء يقدمه الأمريكيون من حلفائهم العرب، مؤكدا أن الأحداث صنعت قوة عربية إسلامية هي محور المقاومة، الذي وصفه بأنه سفينة النجاة لمن أراد أن ينفذ بجلده من طوفان السياسة الصهيو أمريكية.


 
Share |
تعليقات:
تعليقات:
ملحوظة:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع حزب البعث العربي الإشتراكي-قطراليمن نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
مواضيع مرتبطة
الرئيس السوري : ما يحدث في فنزويلا حدث في سورية وهدفه الهيمنة
القانص يشارك في افتتاح الملتقى النقابي العمالي الدولي للتضامن مع عمال سورية وشعبها
سعادة السفير القانص يعزي بالرئيس الإندونيسي السابق بحرالدين حبيبي
القانص يتلقى اتصالات تهنئة من ترك آبادي وشخصيات بالانتصارات البطولية اليمنية:
الرئيس الأسد في مقابلة مع قناة (آر تي انترناشيونال ورلد): رغم كل العدوان أغلب الشعب السوري يدعم حكومته.. روسيا تساعد سورية لأن الإرهاب وأيديولوجيته لا حدود لهما في العالم
تحالف قوى المقاومة الفلسطينية يلتقي سعادة سفير الجمهورية اليمنية في دمشق
الرئيس الأسد: الحرب كانت بيننا نحن السوريين وبين الإرهاب حصراً.. نحن ننتصر مع بعضنا لا ننتصر على بعضنا وأي انتصار يكون حصراً على الإرهاب بغض النظر عن جنسيته
سورية تشارك بمنافسات الأولمبياد العلمي الدولي في طهران
الوطن العمانية: تصعيد الغرب بخصوص الوضع في الغوطة استكمال لمخطط استهداف سورية
في ندوة السفير اليمني بدمشق : الشعب اليمني نقل المعركة إلى أرض الغزاة وفي عقر دارهم بإمكانيات بسيطة
جميع الحقوق محفوظة © 2010-2021 حزب البعث العربي الإشتراكي-قطراليمن
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.033 ثانية